دلتاوى

منتدى دلتاوى
 
الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  

شاطر | 
 

 لغيرة.. تحمي الحب أم تدمره؟!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
love_soull
نائب مدير
نائب مدير
avatar


عَطآئي : 1504
عمـري : 32
الجنس : ذكر

مُساهمةموضوع: لغيرة.. تحمي الحب أم تدمره؟!   الأربعاء 20 يناير - 21:07

لفتت انتباه الباحثين قضية انتشار الغيرة بين الأزواج، إذ رأوا أنها، على عكس ما يفترض البعض، تشكل جزءا أساسيا في تكوين واستمرارية أي علاقة بين الزوجين، خصوصا بعدما تبين أن بعض الحيوانات تصاب بنفس مشاعر التملك، غير أنهم حذروا من أن الغيرة قد تتحول "عاملا قاتلا" إذا ما زادت عن حدها.


حسابك بعدين !!

ولاحظ العلماء أن الغيرة، التي دعاها الشاعر شكسبير بـ"الوحش الأخضر العينين"، هي عبارة عن خليط عليل، من التملك والريبة والغضب والإذلال، وهي قد تسيطر على عقول وأفئدة الكثير من الناس ضمن تطور علاقاتهم مع شركائهم.وبحسب الخبراء، فإنه لا توجد صلة بين المرحلة التي وصلت إليها العلاقة وبين الغيرة، وقالوا إنه بصرف النظر عما إذا كانت العلاقة في بدايتها أو في مراحل متأخرة، فإن أحد الشريكين سيشعر بالغيرة فور إحساسه بوجود أي خطر من ترك نصفه الآخر له.

وذكرت شبكة "سي إن إن" أنه بحسب الدراسات، فقد تبين أنه لا فرق في درجة غيرة كلا الجنسين، وإن كانت النساء أكثر قابلية للسعي نحو استعادة شريكهن، بينما يميل الرجال إلى التعويض عن هذا الشعور بإنجازاتهم المهنية وأموالهم وبالتالي لا يبذلون نفس الجهد لاستعادة شريكاتهم. ورأت بعض الدراسات، أن "وحش الغيرة" قد يكون عاملا إيجابيا للغاية، لأنه قد يكون الدافع وراء استمرار كلا الشريكين في محاولة المحافظة على علاقتهما، مما يعزز مؤسسة الزواج، ويمنع التفكك الأسري.وقد تكون الغيرة، بحسب الخبراء، عاملا إيجابيا في ذروة الحب بين الطرفين إذ أنها تُشعرهما بقيمة ذاتية كبرى وتعزز من ثقتهما بنفسيهما.وبالمقابل حذر العلماء من زيادة الغيرة، باعتبار أنها قد تكون مرضيّة وتحول حياة الشريكين جحيما، وتدفعهما إلى عدم الثقة ببعضهما بعضا، مما قد يؤدي إلى زيادة الشجارات والمشاحنات بينهما، وصولا إلى الطلاق أو الانفصال.

واللافت أن بعض العلماء لاحظ وجود هذه الظاهرة حتى لدى الحيوانات، إذ تبين بحسب الباحثة المتخصصة بدراسة الثديات العليا، جين غودال، أن إناث القردة يبدأن باستثارة أزواجهن بمجرد أن يلاحظن التفاتهم إلى أخريات.ووفقا لدراسة أجراها العالم البيولوجي الأميركي ديفيد باراش، فإن العصافير الزرق تشعر بالغيرة هي كذلك، إذ قام بمراقبة عصفورين شريكين يقيمان بعش واحد، وانتظر مغادرة العصفور الذكر، ووضع لعبة على هيئة عصفور من نفس النوع على غصن قريب ليعود "العصفور الزوج" ويبدأ بإطلاق صوت عال ويحوم حول الدمية ويبدأ بمحاولة الهجوم عليه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ashe2_ba7eb
دلتاوي ملكي
دلتاوي ملكي
avatar


عَطآئي : 1843
عمـري : 29
الجنس : ذكر

مُساهمةموضوع: رد: لغيرة.. تحمي الحب أم تدمره؟!   الإثنين 22 فبراير - 1:31

الغيرة تحمى الحب

من وجهة نظرى .



الغيرة جميلة لحماية الحب وكمان بتزود الحب على حد اعتقادى لانة بتحسس الشخص الاخر ان فية حد بيخاف علية وبيهتم بية

تسلم ايدك ي محمد موضوع جميل جدا فى معناة ورده ورده
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الروح
مراقب عام
مراقب عام
avatar


عَطآئي : 1296
عمـري : 29
الجنس : انثى

مُساهمةموضوع: رد: لغيرة.. تحمي الحب أم تدمره؟!   السبت 27 فبراير - 22:52

لابد من الغيره في الحب
بدونها يشعر الطرفين ببرود يحيط بهما
وبدونها لا مشاعر
فهى اول عنصر من عناصر الحب

مش شيء مضر
ولكنها لها الحدود
تسلم
تحياتى
...@
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
love_soull
نائب مدير
نائب مدير
avatar


عَطآئي : 1504
عمـري : 32
الجنس : ذكر

مُساهمةموضوع: رد: لغيرة.. تحمي الحب أم تدمره؟!   الإثنين 15 مارس - 1:31

تسلم ياحودة ربنا يخليك
ونورتني برايك الجميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
love_soull
نائب مدير
نائب مدير
avatar


عَطآئي : 1504
عمـري : 32
الجنس : ذكر

مُساهمةموضوع: رد: لغيرة.. تحمي الحب أم تدمره؟!   الإثنين 15 مارس - 1:33

تسلمي ياروح
ونورتيني برايك الجميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لغيرة.. تحمي الحب أم تدمره؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دلتاوى :: زوايـــا حرة :: زوايا النقاش الجـاد-
انتقل الى: